واشنطن تكشف هوية أمريكي نفذ هجوما انتحاريا في سوريا

كشفت الولايات المتحدة الجمعة هوية مواطنها الذي نفذ تفجيرا انتحاريا في سوريا واصبح أول أمريكي ينفذ عملية انتحارية في هذا البلد منذ بدأ النزاع فيه قبل اكثر من ثلاثة اعوام.وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية جنيفر بساكي في بيان “يُعتقد ان المواطن الامريكي المتورط في التفجير الانتحاري في سوريا هو منير محمد أبو صالحة”، وذلك بعيد ساعات على تأكيدها جنسية منفذ التفجير الانتحاري الذي استهدف مدينة ادلب في شمال سوريا الاحد.وكانت بساكي اكدت في وقت سابق الجمعة معلومات صحافية ومزاعم لمعارضين اسلاميين مسلحين يقاتلون النظام السوري مفادها ان امريكيا نفذ هجوما انتحاريا في سوريا.وقالت بساكي “استطيع أن أؤكد ان هذا الشخص كان مواطنا امريكيا”، مضيفة انه “نفذ هجوما انتحاريا داخل سوريا”، من دون ان تؤكد ما ما ذكرته صحيفة نيويورك تايمز من انه شاب في العشرينات من العمر من اصل شرق اوسطي من ولاية فلوريدا.وطبقا لشريط فيديو نشره أنصار “جبهة النصرة” الاسلامية التي تقاتل في سوريا، فان امريكيا يقاتل تحت اسم أبو هريرة الامريكي نفذ هجوما انتحاريا بشاحنة مفخخة في مدينة ادلب في شمال سوريا.واظهر الفيديو الذي رصده موقع (سايت) الخاص بمراقبة المواقع الجهادية، انفجارا كبيرا وصورة لشاب ملتح يحمل قطة قال انه الانتحاري.واكدت بساكي من جانبها انه اول هجوم انتحاري ينفذه مواطن اميركي منذ بدء الحرب في سوريا في آذار/ مارس والتي اوقعت 162 الف قتيل وخلفت ملايين المهجرين.وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان ان عشرات الجنود السوريين قتلوا في اربعة تفجيرات انتحارية في منطقة ادلب الاحد.واعربت الدول الغربية عن قلقها من توجه بعض مواطنيها الى سوريا للقتال ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد وان بعضهم انضموا الى مجموعات متطرفة وقد يعودون الى بلادهم الاصلية لتنفيذ هجمات فيها

Facebook Comments

POST A COMMENT.