رئيس نُوّاب الأُردن يتحدّث مُجدَّدًا عن رغد صدام حسين و يؤكد أن تسليمها ”غير مَطروح” .. و أنها لا تُقيم بصِفة دائِمة في عمّان ولا تُمارِس أيَّ نَشاطٍ سياسي

raghd

نقلت تقارير إعلاميّة عن رئيس مجلس النواب الأردني عاطف طراونة القول، بأنّ الحُكومة العراقيّة لم تتقدّم بطلبٍ رسميّ وجديد عبر الإنتربول، أو غيره لتسليم ابنة الرئيس العراقي الراحل رغد صدام حسين.

 ونقلت صحيفة “عكاظ” السعوديّة عن الطراونة القول بأن رغد مُستجيرة بالأردن، وإذا ثَبُتَ وجود صِلة بينها وبين الإرهاب لن تتستّر عليها الحُكومة الأردنيّة.

وكانت أوساط في البرلمان العراقي قد تحدّثت عن تجديد المطالبة عبر الإنتربول، بتسليم 60 عراقيًّا خارج البلاد بينهم رغد صدام حسين.

 و مصادر مُطَّلعة تفيد بأنّ تسليم رغد أصلاً مسألة غير مطروحة بالنسبة للأردن، مع الإشارة أنها لم تعد تقيم بصفة دائمة أصلاً في الأردن.

 وتم التأكيد على أن تسليم رغد لم يُناقش ولا يوجد له أصلاً أُصول وخلفيّات قانونيّة، ولا يخضع للاعتبارات التي تم بمُوجبها سابقًا تسليم مطلوبين عراقيين من الأردن وبموجب اتفاقيّة ثنائيّة لتبادل تسليم المطلوبين.

وكشف المصدر بأن رغد بدأت تقيم لفترات أطول خارج الأردن، وتقوم بزيارات طويلة لعدّة عواصم عربية وأن لديها بطاقة إقامة أو تأشيرة طويلة المدى لإحدى الدول الخليجيّة.

 وفيما يَخُص الحُكومة الأردنيّة تلتزم رغد عندما تُقيم في الأردن بأُصول الضيافة، وبِما اتُّفق معها عليه، ولا تُمارس أي نشاط سياسي أو إعلامي مع التأكيد على عدم وجود مُلاحظات مُخالفة للقانون مسجلة على أي من أفراد عائلة الرئيس العراقي الراحل في الأردن.

Facebook Comments

POST A COMMENT.