بوتين: تم تحرير جميع أراضي سوريا تقريبا على يد القوات السورية بدعم من العسكريين الروس

487312_le-president-russe-vladimir-poutine-le-20-novembre-2012-a-sa-residence-de-novo-ogaryovo-pres-de-moscou

أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع أراضي سوريا تقريبا، بما في ذلك حيث يقطن المسيحيون، تم تحريرها من الإرهابيين.

وقال بوتين خلال اجتماع مع رؤساء وفود الكنائس الأرثوذكسية المحلية الاثنين “الكثير من الكنائس والأديرة تم نهبها وتدميرها. الوضع في البلاد يتغير بشكل تدريجي. القوات السورية بدعم من العسكريين الروس حرروا جميع أراضي البلاد من الإرهابيين، بما في ذلك المناطق التي يعيش فيها المسيحيون”، بحسب وكالة سبوتنيك.

ولفت الرئيس الروسي إلى أن الوضع في سوريا صعب للغاية، موضحا أن الإرهابيين قتلوا الآلاف وسرقوا الكنائس “لكن اليوم الوضع يتغير”.

وأكد الرئيس الروسي أنه من المهم أن يعم السلام في سورية وعودة السكان المسيحيين ومجموعة عمل الكنيسة الروسية وكنيسة الروم الكاثوليكية.

وأضاف “على مدى عدة سنوات قدمت الدولة الروسية إلى جانب الكنيسة الأرثوذكسية الروسية وغيرها من المنظمات الدينية مساعدات إنسانية للمتضررين في سورية ، ومن المهم أن تعم الحياة السلمية ليتمكن الناس من العودة إلى منازلهم و بدأت إعادة إعمار المعابد والكنائس″.

وكشف الرئيس الروسي أن روسيا على تواصل مع ممثلي المنظمات اليهودية في سورية، بما في ذلك الأمريكية.

وتابع: “نحن سنساعد ممثلي الطوائف الأخرى، بما في ذلك ممثلي الإسلام، الذين كما نعلم عانوا الكثير من العصابات والإرهابيين والمتطرفين”.

وذكر “سنساعد اليهود أيضا. لقد طلبت منا عدة منظمات يهودية المساعدة في إعادة إعمار الأضرحة اليهودية. ونحن على تواصل مع ممثلي اليهود في سوريا و بالتحديد مع بعض المنظمات اليهودية الأمريكية..”.

يذكر أن روسيا تدعم عسكريا القوات السورية الحكومية في قتالها ضد التنظيمات الإرهابية في البلاد.

Facebook Comments

POST A COMMENT.