بعد غياب حوالى ثلاثة أسابيع للعلاج من أزمة صحية..

7aftar

حفتر: عازمون على تحقيق ما استشهد من إجله الرجال فى ميادين القتال

 

 وصل المشير خليفة حفتر ، الذى عينه مجلس النواب المنتخب، قائدا عاما للجيش الوطني الليبي ، الى مدينة بنغازي قادما من مصر بعد فترة علاجية قضاها خارج البلاد.

وفي كلمة ألقاها المشير حفتر اذاعتها فناة الحدث الليبية القريبة من القيادة أمام جمع من العسكريين و أعيان القبايل قال: ” اننا لن نقف حتى نحقق ما إستشهد من أجله الرجال في ميادين القتال”.

وأضاف خليفة حفتر حول وضعه الصحي قائلا:” أطمئن الجميع أني بصحة جيدة ولست مسؤولا بالرد عن المتاهات التي أطلقتها جماعات كانت تعتقد انها تصل لمرادها”.

وتابع حفتر” أصبحت الثقة كبيرة جدا في شعبنا ولولا ثقة شعبنا ما ضحينا بفرد واحد ونحن قطعنا العهد أن نحقق أمال الشعب، ولابد أن تكون ليبيا خالية من المجموعات التي تعكر صفو الليبيين”.

وفي خلال كلمته قال حفتر:” انه في مدة قصيرة وصلنا الى المرتبة ال9 في تصنيف الجيوش في افريقيا، وهذه النتائج من هذا العطاء الذي نريدكم أن تثقوا به، الجيش حريص على أن يبلغ الشعب الليبي ما يصبو إليه في فترة وجيزة باذن الله ويعيش الحياة العصرية ”.

وغادر القاهرة مساء الخميس المشير خليفة حفتر الذي عينه مجلس النواب المنتخب قائدا عاما لـ”الجيش الوطني الليبي”، متوجها على رأس وفد بطائرة خاصة إلى بنغازي بعد غياب نحو ثلاثة أسابيع للعلاج من أزمة صحية أثارت الكثير من الجدل حول حقيقة مرضه ، حيث وصلت الإشاعات الى خبر وفاته الذي تداولته مواقع التواصل الأجتماعي …

وصرحت مصادر مطلعة شاركت فى وداع حفتر بمطار القاهرة أن الوفد المرافق لحفتر ضم 6 أشخاص من بينهم طبيب لمتابعة حالته الصحية، حيث وصل داخل سيارة عادية وليست سيارة إسعاف مما يؤكد استقرار حالته الصحية، حيث التقى القائد العام للقوات المسلحة الليبية خلال زيارته لمصر مع عدد من كبار المسئولين والشخصيات واستعراض دعم علاقات التعاون بين مصر وليبيا وآخر التطورات على الساحة الليبية.

يذكر أن حفتر وصل إلى القاهرة قبل أيام من فرنسا، والذى توجه اليها من القاهرة فى 5 أبريل الحالى للعلاج بأحد المستشفيات الفرنسية من أزمة صحية مفاجئة لم تتضح أسبابها الى الآن .

Facebook Comments

POST A COMMENT.