المهدئات قد تزيد مخاطر الإصابة بالالتهاب الرئوي

المهدئات قد تزيد مخاطر الإصابة بالالتهاب الرئوي
المهدئات قد تزيد مخاطر الإصابة بالالتهاب الرئوي
حذرت دراسة طبية من الإفراط في تناول المهدئات لأنها تضاعف فرص إلاصابة والمعاناة من الالتهاب الرئوي بالمقارنة بالأشخاص الذين لا يتناولون مثل هذه العقاقير.
يأتي ذلك في الوقت الذي شدد فيه الباحثون على أن مخاطر الإفراط في المهدئات لا تقتصر على الإصابة بالالتهاب الرئوي، بل زيادة فرص الوفاة مبكرا، مشيرين إلى أن المهدئات الأكثر شيوعا مثل « الفاليوم » و »كزاناس » إلى جانب عقاقير المعالجة لنوبات الصرع والأرق تسهم أيضا في مخاطر الالتهاب الرئوي.
ويذكر أن الأبحاث الطبية قد أجريت على أكثر من 5 آلاف شخص تعرضوا للإصابة بالالتهاب الرئوي، خلال الفترة من عام 2001 وحتى 2002، وتمت مقارنة هؤلاء المرضى بأكثر من 500 ألف شخص من الأصحاء.
كما لوحظ أن المرضى الذين يعانون من الالتهاب الرئوي عادة ما تتزامن إصابتهم به مع الإصابة أيضا بعدد من الأمراض المزمنة، مثل الاكتئاب وامراض القلب ونوبات الذهان، وهم أكثر عرضة للتدخين.

Facebook Comments

POST A COMMENT.