البيان الختامي للقمة العربية في تونس: نرفض القرار الأمريكي بشأن الجولان

arabe

أكد القادة العرب في بيانهم الختامي لقمة تونس، رفض القرار الأمريكي الأخير حول سيادة إسرائيل على الجولان السوري، مطالبين بإنهاء الاحتلال وفق مبدأ « الأرض مقابل السلام ».

وشدد المشاركون في القمة العربية في بيانهم، على رفض « التدخلات الإيرانية في الشؤون العربية، وأدانوا محاولات إيران العدوانية الرامية إلى زعزعة الأمن وما تقوم به من تأجيج مذهبي وطائفي في المنطقة ».

وأضافوا أن « التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للبلدان العربية تعد انتهاكا لمبادئ حسن الجوار ولقواعد العلاقات الدولية ولمبادئ القانون الدولي ولميثاق منظمة الأمم المتحدة ».

وتحدث البيان عن ضرورة العمل على التوصل إلى تسوية حقيقة وثابتة للأزمتين السورية والليبية، مشددا على وحدة أراضي العراق وإدانة التدخلات التركية في شماله، وكذلك على استقرار لبنان.

وأكدت القمة العربية في بيانها الختامي على مركزية القضية الفلسطينية بالنسبة للأمة العربية وعلى الهوية العربية للقدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين.

واستنكر البيان تشويه بعض الجماعات المتطرفة لصورة الإسلام، منددا بأعمال الإرهاب والعنف وانتهاكات حقوق الإنسان، ومنها ما يحدث ضد مسلمي الروهينغا في ميانمار.

وطالب المؤتمرون المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته لوقف جميع الانتهاكات في العالم.

Facebook Comments

POST A COMMENT.